شقيقان كفيفان ينجحان بشهادتي الثانوية والتعليم الأساسي

دمشق-سانا

لا يشبه نجاح جعفر عبد اللطيف في شهادة الثانوية العامة وأخيه حمزة بشهادة التعليم الأساسي كل نجاح فنتيجة الأخوين الكفيفين منذ الولادة ثمرة طريق من الإرادة والصبر والجهد وأمل لكل ذي إعاقة ليؤمن بقدراته على تحقيق أي حلم يراوده.

جعفر الولد البكر لشاديا عاقل وزوجها ولد كفيفاً نتيجة ضمور العصب البصري ومنذ لحظة تشخيص فقدان البصر تقول عاقل لـ سانا: إنها قررت مع والده أن يكونا سنداً له لتجاوز إعاقته في كل خطوات حياته وأولها العلم وكانت البداية مع تسجيله في روضة للمكفوفين وهو بعمر ثلاث سنوات.

وتضيف عاقل: تعلمت لغة برايل الخاصة بالمكفوفين لأكون أكثر قدرة على التواصل معه ومتابعة تدريسه بالمنزل وحرصت على أن يكون على احتكاك بشكل واسع مع محيطه حيث تابع دراسته بمعهد التربية الخاصة للمكفوفين وباهتمام الكادر التدريسي والإداري أنهى مراحل الدراسة كلها بتفوق وأظهر اهتماماً خاصاً بتعلم اللغة الإنكليزية والحاسوب وحصل في امتحانات شهادة الثانوية العامة الفرع الأدبي على درجة 2018 من 2800.

وفي وقت قد تكون ولادة طفل ثانٍ مع إعاقة خبراً محزناً وصادماً للعائلة زادت ولادة حمزة بوضع مماثل لشقيقه جعفر إصرار العائلة على المواجهة والتحدي ليكون الولدان متميزين ومتفوقين كما تقول الوالدة مشيرة إلى أنها وزوجها سارا بالطريق ذاته مع حمزة وهو يدرس حالياً بمعهد التربية الخاصة للمكفوفين ونجح في شهادة التعليم الأساسي بدرجة 2762 علامة من 3100 ويطمح إلى دراسة الأدب العربي حيث حصل في مادة اللغة العربية على 587 علامة من أصل 600.

جعفر الذي يطمح إلى دخول كلية الآداب قسم اللغة الإنكليزية وخاصة أنه حصل على 374 درجة من أصل 400 أعرب عن سعادته لاقترابه من حلمه مؤكداً أن لا شيء مستحيل بوجود الإرادة والتصميم وعائلة محبة ومشجعة.

إيناس السفان

انظر ايضاً

الأوائل على سورية في شهادة التعليم الأساسي بالسويداء: توجنا رحلة الجد والمثابرة بالتفوق

السويداء-سانا خط الأوائل على مستوى سورية في شهادة التعليم الأساسي بالسويداء أسماءهم بحروف ناصعة في …