الشريط الأخباري

الأركان الروسية: الولايات المتحدة تواصل سرقة النفط السوري

موسكو-سانا

أكد نائب رئيس مديرية العمليات في هيئة الأركان العامة الروسية اللواء ياروسلاف موسكاليك أن الولايات المتحدة تواصل سرقة النفط في سورية بالتعاون مع ميليشيا “قسد” التابعة لها.

ونقلت وكالة تاس الروسية عن موسكاليك قوله اليوم أمام مؤتمر موسكو التاسع للأمن الدولي “إن الولايات المتحدة متورطة في الاستخراج غير القانوني للنفط السوري وهي تواصل مساعدة ميليشيا (قسد) في إنتاج وبيع النفط بشكل غير قانوني وهذا يحدث رغم معارضة أبناء المنطقة لنهب الثروات الطبيعية السورية والتجنيد الإجباري لأبنائهم في صفوف تلك التشكيلات المسلحة”.

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أكد قبل يومين أن الاحتلال الأمريكي يقوم بنهب ثروات النفط والغاز ويستخدم عائداتها المالية لزيادة النزعات الانفصالية وضرب وحدة الدولة السورية ويفرض الإجراءات القسرية أحادية الجانب على الشعب السوري وهو ما يؤدي إلى معاناته الإنسانية.

من جهة أخرى أشار موسكاليك إلى تحديد موعد الجولة المقبلة من محادثات أستانا حول سورية بين السادس والثامن من شهر تموز المقبل.

وقال موسكاليك “نعمل بنشاط على حل الأزمة في سورية في إطار صيغة أستانا التي سيعقد اجتماعها المقبل قريبا في الفترة من السادس حتى الثامن من تموز في عاصمة كازاخستان نور سلطان”.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف في وقت سابق إن اجتماع أستانا بشأن سورية “قد يعقد نهاية تموز في نور سلطان”.

وكان من المقرر أن تستضيف عاصمة كازاخستان الجولة الجديدة من مباحثات أستانا حول سورية في أيار الماضى بينما أعلن مسؤول إعلامي في وزارة خارجية كازاخستان أن الجولة أجلت بسبب جائحة كورونا.

وبدأت اجتماعات أستانا في العاصمة الكازاخية مطلع عام 2017 وعقد 15 اجتماعاً اثنان منها في مدينة سوتشي الروسية وأكدت في مجملها على الالتزام الثابت بالحفاظ على سيادة سورية واستقلالها ووحدة أراضيها ومواصلة الحرب على التنظيمات الإرهابية فيها حتى دحرها نهائياً.

انظر ايضاً

خارجية كازاخستان تحدد موعد الجولة المقبلة من محادثات أستانا  

نور سلطان-سانا أعلنت وزارة الخارجية الكازاخستانية اليوم أن موعد الجولة المقبلة من محادثات أستانا حول …