الشريط الأخباري

طلاب التعليم الأساسي القادمون من لبنان لـ سانا: الأجواء الامتحانية مريحة

ريف دمشق-سانا

واصل طلاب شهادة التعليم الأساسي والإعدادية الشرعية السوريون القادمون من لبنان تقديم امتحاناتهم للعام الدراسي 2021 حيث خضعوا اليوم لامتحان مادة اللغة العربية في أجواء هادئة ومريحة حسب ما أكدوا.

وخلال رصد كاميرا سانا لأجواء الامتحانات في مركز مدرسة حوش بجد المختلطة في منطقة الزبداني بريف دمشق المجهز لتقديم امتحانات الطلاب السوريين القادمين من لبنان أوضح مدير تربية ريف دمشق المساعد لشؤون التعليم الأساسي فخري الجلاب أن عدد الطلاب القادمين بلغ 290 طالباً وطالبة منهم 55 متقدماً لشهادة الثانوية العامة و235 لشهادة التعليم الأساسي.

وبين الجلاب في تصريح لمندوبة سانا أنه تم تأمين كل التجهيزات ضمن المراكز الامتحانية ومراكز الاستضافة من دعم نفسي وصحي إضافة إلى دورات تقوية قبل كل مادة لمساعدة الطلاب وذلك في إطار الجهود المشتركة بين وزارتي التربية والصحة بالتعاون مع المنظمات الدولية ومنظمة الهلال الأحمر العربي السوري.

وبعد انتهائهم من الامتحان اليوم تفاوتت آراء الطلاب حول الأسئلة حيث اعتبرها بعضهم سهلة وشاملة لمنهاج اللغة العربية فيما وجدها آخرون صعبة لكونهم انقطعوا عن الدراسة لسنوات وأكدت الطالبة فاطمة محمد خلف في تصريح لـ سانا أن أجواء الامتحانات كانت مريحة والأسئلة مناسبة بينما أشار الطالب أحمد شربجي إلى تصميمه وإصراره على نيل شهادة التعليم الأساسي لإكمال تعليمه ونيل الشهادة الثانوية وتحقيق طموحه.

الطالبة رهام عرابي بينت أنها حضرت جيداً للمواد قبل قدومها عن طريق متابعة المنصات التربوية وموقع وزارة التربية بينما أشارت رهام الكردي إلى أن الأسئلة كانت سهلة وخاصة القصيدة وأسئلة القواعد كانت مناسبة لجميع مستويات الطلاب.

ونوه الطالب عبد الرحمن أبو حلمة بمراكز الاستضافة المنظمة والمخدمة بكل ما يحتاجه الطلاب متوجهاً بالشكر إلى كل من أتاح لهم هذه الفرصة للتقدم للامتحانات ونيل شهادة التعليم الأساسي فيما بين الطالب حمزة الزكاني من محافظة درعا والمقيم في لبنان أنه رغم انقطاعه لفترة عن الدراسة لكنه استطاع استدراك ما فاته من خلال الجلسات المخصصة قبل كل مادة في مراكز الاستضافة.

ووافقتهم الرأي الطالبة سنا الخوص التي أشارت إلى الاهتمام الكبير في مركز الاستضافة ولا سيما في موضوع النظافة والتعقيم لافتة إلى أنهم خضعوا لدروس مكثفة قبل كل مادة.

ومن مركزي الروضة ويابوس للاستضافة اللذين يقيم بهما الطلاب الوافدون أكد مدير المجمع التربوي بالزبداني أحمد إسماعيل أنه تم تأمين جميع الاحتياجات اللازمة للطلاب القادمين من لبنان والموزعين على ثلاثة مراكز امتحانية وثلاثة مراكز استضافة تم تجهيزها لاستقبالهم في بلدتي (جديدة يابوس وكفير يابوس) الحدوديتين ومنطقة الروضة في الزبداني مع تأمين كل المستلزمات من طعام ووسائل نقل ورعاية صحية وجلسات لجميع الطلاب لمراجعة المواد قبل تقديمها.

وأعرب كل من الطلاب محمد جهاد دياب وإسراء الصباغ وسارة الملا عن شكرهم وامتنانهم لتوفير جميع مستلزمات إقامتهم ومراعاة إجراءات الوقاية من فيروس كورونا لحمايتهم إضافة إلى الجلسات الدراسية المكثفة ضمن قاعات مزودة بتقنيات التعليم الحديثة والتي استفادوا منها كثيراً قبل التقدم للامتحان.

وتستمر امتحانات التعليم الأساسي حتى يوم الأربعاء الـ 16 من حزيران الجاري بينما تنتهي امتحانات الإعدادية الشرعية يوم الأحد الـ 20 منه.

رحاب علي