إيران: الأمة الإسلامية ستقف في وجه جرائم الصهاينة ضد الفلسطينيين

طهران-سانا

أدان رئيس مجلس الشورى الإسلامي في إيران محمد باقر قاليباف جرائم الكيان الإسرائيلي في تدنيس حرمة المسجد الأقصى والاعتداء على الشعب الفلسطيني وقال إن “الأمة الإسلامية ستقف أمام جرائم التطهير العرقي بحق الفلسطينيين التي يرتكبها هذا الكيان”.

وتساءل قاليباف في الجلسة العلنية لمجلس الشورى اليوم عن دور منظمات حقوق الإنسان العالمية في مواجهة هذه الجرائم وعدم تحرك المجتمع الدولي والتزامه الصمت أمام اعتداءات الاحتلال الغاشم على الفلسطينيين.

من جانب آخر أدان رئيس مجلس الشورى الإسلامي التفجير الإرهابي الذي وقع السبت الماضي بالقرب من مدرسة غرب العاصمة الأفغانية كابول وأسفر عن مقتل 58 شخصاً على الأقل وإصابة أكثر من 100 آخرين أغلبهم طالبات.

ربيعي: إيران لن تلتزم الصمت أمام جرائم الكيان الصهيوني

من جهته أدان المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي جرائم الكيان الصهيوني واعتداءاته على الشعب الفلسطيني والقدس المحتلة مؤكداً أن إيران لن تلتزم الصمت أمام هذه الجرائم.

وقال ربيعي في مؤتمره الصحفي الأسبوعي إن “أفضل طريق لمنع الإرهاب والعدوان هو تعزيز التعاون الإقليمي لاستعادة السلام والهدوء الدائمين والقضاء على الإرهابيين وتجفيف جذور التطرف من أفغانستان إلى اليمن وصولاً إلى فلسطين المحتلة”.

ومن جانب آخر أشار ربيعي إلى أن الدبلوماسية النشطة لإيران في فيينا من أجل رفع العقوبات والمباحثات مع الجيران لحل القضايا وتوسيع العلاقات تسير بشكل جيد لافتاً إلى أن من أولويات السياسة الخارجية الإيرانية إقامة علاقات جيدة مع دول الجوار ودعم القضية الفلسطينية.

انظر ايضاً

الرئيس الأسد لـ قاليباف: إيران شريك أساسي لسورية والتنسيق القائم بين البلدين في مكافحة الإرهاب أثمر نتائج إيجابية على الأرض

دمشق-سانا استقبل السيد الرئيس بشار الأسد اليوم محمد باقر قاليباف رئيس مجلس الشورى الإسلامي في …