الشريط الأخباري

زاخاروفا: الغرب ينفذ حملة سياسية مخططاً لها لاحتواء روسيا

موسكو-سانا

أكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا اليوم أن الدول الغربية تنفذ حملة سياسية مخططاً لها هدفها احتواء روسيا.

وقالت زاخاروفا فى مقابلة مع وكالة سبوتنيك: إن “روسيا لسنوات عديدة عرضت على الاتحاد الأوروبي القضايا والمشاكل التي يتعين حلها من خلال الأساليب الدبلوماسية القائمة عبر المفاوضات والمشاورات” وأضافت: “هناك نزعة متزايدة لإضفاء الطابع العدائي عن عمد على جميع المشاكل الحقيقية منها والخيالية” لافتة إلى أن “الاتحاد الأوروبي أوقف كل محاولة من محاولاتنا لترجمة هذا السعي إلى حوار بناء”.

يشار إلى أن العلاقات بين روسيا والدول الغربية وعلى رأسها الولايات المتحدة تدهورت على خلفية الأزمة الأوكرانية التي بدأت عام 2014 ورفض روسيا لمحاولات حلف الناتو التمدد على حدودها الغربية.

وفي سياق متصل أكدت زاخاروفا أن روسيا لا تتعامل مع الإعلام الغربي كما تتعامل الدول الغربية مع الإعلام الروسي.

وقالت زاخاروفا في هذا الصدد: “إن وسيلة ميدوزا الإعلامية تعمل في روسيا كمنبر إعلامي كامل على الرغم من أن طبيعة منشوراتها تدل على أنها وسيلة أجنبية ونحن لا نتعامل بتمييز عنصري معهم بأي شكل من الأشكال”.

وأوضحت أنه “في كثير من الدول الغربية ليس هناك فقط حظر على المسؤولين من التواصل مع قناة آر تي ووكالة سبوتنيك بل يتعرض الناس لاضطهاد حقيقي لتعاونهم مع وسائل الإعلام الروسية”.

وكانت وزارة العدل الروسية أعلنت الأسبوع الماضي أن شركة ميدوزا المسجلة في لاتفيا تم إدراجها في قائمة وكلاء وسائل إعلام أجنبية.

انظر ايضاً

الخارجية الروسية تستدعى السفيرة البريطانية احتجاجاً على خرق المدمرة ديفندر حدود روسيا

موسكو-سانا حذرت روسيا بريطانيا من أنها ستتحمل عواقب أي استفزازات جديدة في البحر الأسود بعد …