الشريط الأخباري

لقاء تضامني مع سورية ورفضا لـ”قانون قيصر” الأمريكي في عكار شمال لبنان

بيروت-سانا

نظمت قيادة حزب البعث العربي الاشتراكي في عكار شمال لبنان لقاء تضامنيا مع سورية ورفضا لما يسمى “قانون قيصر” الأمريكي شاركت فيه أحزاب وقوى وفعاليات وشخصيات لبنانية.

وأكد رئيس حركة الإصلاح والوحدة الشيخ ماهر عبد الرزاق في كلمة له أن ما يسمى قانون قيصر الجائر والظالم يستهدف الشعب السوري في لقمة عيشه مشيرا إلى أن فرض الإدارة الأميركية له جاء بسبب مواقف سورية الداعمة لقضايا الأمة المحقة وخصوصا القضية الفلسطينية.

واعتبر عبد الرزاق أن الحرب التي تشن على سورية تستهدف المنطقة بأسرها داعيا اللبنانيين إلى وعي خطورة المؤامرة الأميركية الصهيونية على لبنان والتي تستهدف إشعال الفتنة والتحريض على المقاومة.

بدوره اعتبر المنفذ العام لعكار في الحزب السوري القومي الاجتماعي ساسين يوسف في كلمة باسم الحزب أن ما سمي قانون قيصر هو فصل جديد من فصول التآمر على لبنان وسورية ويندرج في سياق الادوات الجديدة التي تحارب بها الولايات المتحدة الشعبين السوري واللبناني مطالبا بزيادة التنسيق والتعاون بين لبنان وسورية لمواجهة هذا القانون الظالم.

من جهته طالب عضو الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين المرابطون عبد الله الشمالي باتخاذ موقف جريء لإجبار الولايات المتحدة على التراجع عن قانون قيصر والإجراءات القسرية ضد سورية .

وفي كلمته خلال اللقاء شدد أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في عكار شحادة العلي على أن الأميركيين والصهاينة وبعد الهزائم التي تلقاها مشروعهم في العراق وسورية ولبنان لجؤوا إلى إرهاب من نوع آخر عبر ممارسة الضغوط الاقتصادية والمالية والاجتماعية للنيل من صمودنا ومن المقاومة مؤكدا أن شعبنا الذي لم يستسلم أمام كل أنواع الأسلحة لن يستسلم في معركة استهدافه في لقمة عيشه.

انظر ايضاً

لقاء تضامني في مصر يؤكد الوقوف إلى جانب سورية في مواجهة الحرب الإرهابية

القاهرة-سانا أكد المشاركون في اللقاء التضامني الذي أقامه الحزب الناصري واللجنة الشعبية المصرية للتضامن مع …