الشريط الأخباري

صالات المؤسسة العامة للصناعات النسيجية.. بضائع بجودة عالية وأسعار مناسبة

دمشق-سانا

منتجات من القطن أو الصوف مئة بالمئة هذا ما يميز المنسوجات التي تبيعها صالات المؤسسة العامة للصناعات النسيجية التي بنت من خلال جودة منتجاتها الثقة مع زبائنها واستطاعت جذبهم إلى صالاتها منذ بداية تأسيسها وحتى اليوم حيث تصنع كل تلك المنتجات في الشركات التي تتبع لوزارة الصناعة.

سانا زارت إحدى تلك الصالات في منطقة السبع بحرات بدمشق واطلعت على أقسامها التي تضم أقساما للألبسة الرجالية والنسائية والولادية الجاهزة والأقمشة والملاحف والمفروشات والألبسة الداخلية والجوارب والسجاد.

الصالة تضم منتجات لعدة شركات تتبع جميعا لوزارة الصناعة وهي مخصصة للبيع نقدا لجميع المواطنين فيما توجد صالات تقوم بصرف البطاقات الخاصة للموظفين إضافة للبيع المباشر وفق مديرة الصالة مثال سليمان التي استعرضت الأسعار حيث أشارت إلى أن سعر الطقم الرجالي من 19 إلى 20 ألف ليرة والقميص أو البنطال الرجالي بـ 5000 ليرة أما الألبسة الداخلية بنوعية ممتازة ما بين 800 و900 ليرة أما الجوارب 80 قطنا و20 بالمئة بوليسترا فسعرها بين 175 و200 ليرة وجوارب الأطفال بين 75 و95 ليرة وذلك حسب مقاساتها.

وفي القسم الخاص للبياضات والشراشف أشارت سليمان إلى أن سعر متر القماش للشراشف قياس 120 يتراوح ما بين 1030 ليرة و1470 ليرة وذلك حسب نوعيته وقياسه وسماكة الخيط المصنوعة منه علما أنها كلها مصنوعة من القطن بنسبة مئة بالمئة فيما يباع الشرشف الجاهز بـ 4500 ليرة مزدوج و4000 ليرة للمفرد ونصف مشيرة إلى أن سعر اللحاف مفرد ونصف 13000 ومزدوج 14000 وهو ذو نوعية جيدة.

وأكدت سليمان أن أسعار الصالة مناسبة ومنخفضة مقارنة ببعض المنتجات الموجودة في الأسواق ففي الفترة التي سبقت عيد الفطر كان هناك إقبال كبير من المواطنين مع وجود حسم 15 بالمئة إضافة إلى هدية بقيمة 10 بالمئة.

الدكتورة الصيدلانية زكاء سادة التي التقيناها داخل الصالة وهي تشتري لعائلتها بعض الملابس لفتت إلى أنها دائما تشتري من هذه الصالة على اعتبار أن بضاعتها مضمونة النوعية والجودة إضافة إلى أن سعر الملابس الداخلية أقل من أسعار السوق مشيرة إلى أنها اشترت السنة الفائتة سجادة بـ 60 ألف ليرة موفرة ما لا يقل عن 20 ألف ليرة عن سعر السوق.

“لم أسال عن السعر خارج الصالة لأني متأكد أن الأسعار أقل من سعر السوق” بتلك العبارة رد هيثم عمادي عن سؤالنا حول رأيه بسعر المنتجات الموجودة بالصالة مضيفا لقد تشجعت ودخلت لأشتري منها لأن لي تجربة سابقة مع شركة أخرى تتبع للقطاع العام أيضا فيما بين الموظف عبد المنعم زيدان أنه دائما يشتري الملابس الداخلية من هذه الصالات لأنها تبيع منتجات قطنية مئة بالمئة.

يفضل الموظف المتقاعد محمد الأنصاري الذي يقطن في مدينة دمشق منذ ثماني سنوات أن يشتري أغطية الوسادات من القطن الطبيعي في فصل الصيف الحار وهذا ما دفعه للتوجه للصالة لأنها مضمونة الجودة والمادة المصنوعة منها طبيعية بشكل كامل كما قال حيث اشترى المتر الواحد بألف ومئة ليرة.

في قسم السجاد أكد قاسم الصعيدي رئيس القسم أن السجاد الموجود في الصالة مصنوع في معملي السويداء ودمشق ونسبة الصوف فيه هي مئة بالمئة ويباع المتر المربع الواحد بـ 13 ألف ليرة فيما لن تجد هذا السعر في السوق بنفس النوعية والجودة مشيرا إلى أن الصالة شهدت إقبالا كبيرا السنة الفائتة ولليوم على الرغم من أننا في فصل الصيف هناك من يشتري السجاد بسبب خوفهم من ارتفاع سعره مع بداية الشتاء القادم.

سجادتان خمريتان كانا طلب أديب صالح الذي اوضح أنه وجد طلبه واشترى سجادتين قياس 12 بـ 12 بسعر 13 ألف ليرة للمتر المربع موضحا أن له تجربة سابقة في التبضع من صالة منطقة القدم التي اشترى منها أيضا سجادة في وقت سابق ما دفعه لتكرار تجربته.

ويتبع للمؤسسة العامة للصناعات النسيجية 26 شركة عامة منتشرة في أغلب المحافظات.

طارق السيد ونور يوسف

انظر ايضاً

المؤسسة العامة للصناعات النسيجية تبيع خلال شهرين بنحو 9 مليارات ليرة

دمشق-سانا بلغت مبيعات المؤسسة العامة للصناعات النسيجية خلال الشهرين الأول والثاني من العام الجاري نحو …