الاستعانة بالحرس الوطني لمواجهة الاحتجاجات بعد قتل الشرطة الأمريكية شخصاً من أصول إفريقية

واشنطن-سانا

قرر حاكم ولاية مينيسوتا الأمريكية تيم وولز الاستعانة بالحرس الوطني لحفظ الأمن في الولاية على خلفية الاشتباكات بين الشرطة ومتظاهرين إثر مقتل رجل من أصول إفريقية على يد الشرطة.

وذكرت وسائل إعلام أمريكية انه بموجب القرار يراد من أفراد الحرس الوطني “المساعدة في ضمان الأمن والحفاظ على الهدوء”.

وأشار الحاكم إلى أنه اتخذ هذا القرار بعد أعمال الشغب والاشتباكات بين الشرطة ومتظاهرين.

وتتواصل الاحتجاجات على مقتل جورج فلويد الذي لفظ أنفاسه بعد أن قام أحد ضباط الشرطة بتثبيته على الأرض والضغط على عنقه خمس دقائق لليوم الثالث على التوالي فيما اكتفى مركز الشرطة في مينيابوليس بفصل الضباط الأربعة المتورطين في الجريمة من عملهم.

انظر ايضاً

ولاية مسيسبي تصوت على إزالة شعار الكونفدرالية من علمها

واشنطن-سانا صوت مجلس النواب في ولاية مسيسبي الأمريكية على تعديلات قد تفضي لتغيير شعار الكونفدرالية …