الشريط الأخباري

تقرير أمريكي: نقص حاد بالمعدات الطبية في ظل ظروف تفشي كورونا

واشنطن-سانا

أعلنت وزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأمريكية اليوم أن المستشفيات في الولايات المتحدة تعاني نقصاً كبيراً في المعدات الطبية المهمة في ظل ظروف تفشي فيروس كورونا المستجد وتخشى من أنها لن تكون قادرة على ضمان سلامة العاملين الصحيين الذين يعالجون المصابين به.

ونقل موقع (ان بي سي نيوز) الاخباري الأمريكي عن المفتش العام في وزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأمريكية قوله في تقرير “إن المعدات التي قدمتها الحكومة الفيدرالية لم تكن كافية إضافة إلى ذلك كانت في بعض الأحيان ذات نوعية رديئة أو لا يمكن استخدامها على الإطلاق”.

وأضاف المفتش العام إن المستشفيات تفتقر إلى موازين الحرارة مما لا يمكن العاملين في المستشفيات من التحقق من درجة حرارة الموظفين والمرضى بينما حثت إدارات المستشفيات السلطات على تقديم المشورة لهم حول كيفية علاج المرضى في ظل نقص هذه الموارد.

وأوضح المفتش العام ان مجموعات الاختبارات التشخيصية لتحديد المرضى أو الموظفين المصابين بالفيروس كانت قليلة وفي كثير من الأحيان كانت تفتقد إلى مسحات أو كواشف أنفية للكشف عن الفيروس بينما أعلن مدير إحدى المستشفيات أن “هناك حاجة إلى الملايين من مجموعات الاختبارات التشخيصية وليس لدينا سوى المئات”.

ولفت الموقع إلى أن إحدى المستشفيات تلقت معدات للوقاية الشخصية من الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ منتهية الصلاحية منذ عام 2010.

وكان رئيس أحد المراكز الطبية في بروكلين بولاية نيويورك قال في وقت سابق إن الأطباء والموظفين سيضطرون إلى ارتداء المعاطف الواقية من المطر وأكياس القمامة بسبب نقص المعاطف الطبية.

وتحتل الولايات المتحدة المرتبة الأولى في العالم بعدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد حيث وصل عدد الإصابات حتى الآن الى أكثر من 337 ألفا وتوفي 6ر9 الاف شخص وتم علاج أكثر من 17 ألفاً.

انظر ايضاً

الوفيات اليومية جراء كورونا في روسيا تعاود الارتفاع وعدد المتعافين يتجاوز الـ 150 ألفاً

موسكو-سانا سجلت السلطات الصحية الروسية استقراراً في عدد الإصابات اليومية بفيروس كورونا المستجد فيما عادت …