الشريط الأخباري

نيبينزيا: يجب القضاء على الإرهاب في إدلب والإجراءات الاقتصادية الأحادية تؤثر على حياة السوريين وتعيق عملية إعادة الإعمار

نيوريورك-سانا

أكد مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا ضرورة القضاء على الإرهاب في إدلب بشكل نهائي مشدداً على أن الإجراءات الاقتصادية أحادية الجانب المفروضة على سورية تؤثر بشكل كبير على حياة مواطنيها وتعيق عملية إعادة الإعمار.

وقال نيبينزيا خلال جلسة لمجلس الأمن اليوم حول الحالة في الشرق الأوسط إن الحل الوحيد لمشكلة إدلب هو طرد الإرهابيين منها بشكل نهائي فهناك عمليات خطف وتعذيب ومنع نقل المدنيين إلى مناطق أكثر أمناً ونحن لا نبالغ في هذه المشكلة حيث أشار تقرير الأمين العام إلى ذلك بشكل واضح لكن بعض الأعضاء يتلاعبون بهذه المعلومات.

وأشار نيبينزيا إلى أن سيطرة الإرهابيين على الموارد الطبيعية والإجراءات الاقتصادية أحادية الجانب المفروضة على سورية تؤثر بشكل كبير على حياة السوريين وتعيق عملية إعادة الإعمار لافتاً إلى أن سورية تقدم كل التسهيلات لوكالات الأمم المتحدة المعنية بتقديم المساعدات الإنسانية وتعمل على إزالة العوائق المتصلة بإيصال هذه المساعدات لمستحقيها لكن البعض يصر على تسييس هذا الأمر.

بدوره أكد نائب مندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة وو هاي تاو ضرورة القضاء على الإرهاب في سورية واحترام سيادتها وسلامتها ووحدة أراضيها.

وقال وو: “التنظيمات الإرهابية في إدلب تواصل اعتداءاتها على المدنيين ما يستوجب القضاء على هذه التنظيمات وفقاً لقرارات مجلس الأمن والقانون الدولي” مشيراً إلى ضرورة مواصلة الجهود للمضي قدماً في العملية السياسية بملكية وقيادة سورية بعيداً عن أي تدخل خارجي ووفقاً لقرار مجلس الأمن 2254 الذي يؤكد على سيادة سورية واستقلالها وسلامة أراضيها.

انظر ايضاً

منظمة الصحة العالمية تحذر والإصابات في العالم بفيروس كورونا تبلغ 928 ألف إصابة

عواصم-سانا حذرت منظمة الصحة العالمية اليوم من الانتشار السريع لوباء فيروس كورونا بعدما وصل عدد …