الشريط الأخباري

الاتحاد الأوروبي يوافق على بدء مهمة لمنع دخول الأسلحة إلى ليبيا

بروكسل-سانا

أعلن وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو أن دول الاتحاد الأوروبي وافقت على بدء مهمة لمنع دخول الأسلحة إلى ليبيا.

وذكرت رويترز أن دي مايو قال عقب محادثات بين وزراء خارجية دول الاتحاد البالغ عددها 27 دولة في بروكسل اليوم.. “إن الاتحاد الأوروبي ملتزم بمهمة جوية وبحرية وهناك جزء منها على الأرض لحظر دخول الأسلحة إلى ليبيا”.

وأضاف.. “المهمة ليست إحياء للعملية صوفيا وسيتم نشرها على الساحل الشرقي لليبيا حيث يجري تهريب السلاح”.

ووافقت الدول الأعضاء في الاتحاد على تقديم سبع طائرات وسبعة زوارق للمهمة في حال توافرها.

وتفيد التقارير الإخبارية بأن النظام التركي يواصل إرسال الأسلحة والذخيرة والطائرات المسيرة ونقل الإرهابيين الى ليبيا متجاهلا الجهود الدولية لحل الأزمة فيها ومنها المؤتمر الدولي في برلين ومؤتمر دول جوار ليبيا اللذان شددا على ضرورة عدم التدخل فى شؤون هذا البلد ووقف إرسال السلاح إليه.

وكان وزير خارجية لوكسمبورغ جان اسيلبورن أكد في وقت سابق اليوم أن الجهود الدولية لتسوية الأزمة في ليبيا ستكون بلا قيمة في حال عدم وجود مراقبة دقيقة لحظر توريد الأسلحة اليها بينما شدد قائد الجيش الوطني الليبي المشير خليفة حفتر يوم الجمعة الماضي على أن السلم لن يتحقق في ليبيا قبل نزع سلاح المجموعات المسلحة ومغادرة المرتزقة الذين أرسلهم النظام التركي إلى أراضيها.

انظر ايضاً

دي مايو: أوروبا ترفض ابتزاز رئيس النظام التركي بشأن المهجرين

روما-سانا أكد وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو أن أوروبا ترفض ابتزاز رئيس النظام التركي …