غريب آبادي: الكيان الصهيوني عقبة أمام إنشاء منطقة خالية من السلاح النووي

طهران-سانا

أكد مندوب إيران الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا كاظم غريب آبادي على موقف إيران المساند لجعل منطقة الشرق الأوسط خالية من السلاح النووي موضحا أن الكيان الصهيوني يشكل أكبر عقبة في تحقيق هذا الهدف.

وأعرب غريب آبادي خلال كلمته اليوم في المؤتمر العام الثالث والستين للوكالة الدولية للطاقة الذرية عن ترحيبه بقرار إدراج موضوعين حول الطاقات النووية للكيان الصهيوني وإنشاء منطقة شرق أوسط خالية من السلاح النووي ضمن جدول أعمال المؤتمر وقال “إن إنشاء منطقة خالية من السلاح النووي شكل منذ أمد بعيد مطلبا للعديد من البلدان الإقليمية وبدءا من العام 1980 لغاية اليوم صدرت بشأنه العديد من القرارات دون ان يتم التصويت عليها”.

وشدد المندوب الإيراني على أن التزام المجتمع الدولي باتفاقية نزع السلاح النووي وأيضا تنفيذ اتفاق الضمانات على الصعيد الدولي ولا سيما في منطقة الشرق الأوسط يسهم بشكل فاعل في إنشاء منطقة خالية من الأسلحة النووية.

وقال غريب آبادي إن “حقيقة المخاطر الجادة الناجمة عن طاقات إسرائيل النووية السرية والتي تهدد أمن الدول الجارة والبلدان الأخرى يتم التغافل عنها بواسطة دول معينة” داعيا إلى ممارسة ضغوط مستدامة على الكيان الصهيوني ليتم ضمه من دون شروط مسبقة إلى اتفاقية نزع الأسلحة النووية ووضع كل نشاطاته ومنشآته النووية السرية تحت رقابة اتفاق الضمانات الشاملة في الوكالة الدولية.