الشريط الأخباري

أموروزو خلال لقائه صباغ: اعترضنا على رفض السلطات الفرنسية إعطاء تأشيرات للوفد السوري للذهاب إلى موناكو

سان بطرسبورغ-سانا

كشف السيناتور فرانشيسكو أموروزو الرئيس الفخري للجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسط أنه تعرض لضغوط خلال التحضير لأعمال الجمعية المتوسطية في مدينة موناكو الفرنسية بخصوص مشاركة سورية، موضحاً أنه “اعترض على السلطات الفرنسية لأنها منعت إعطاء تأشيرات للوفد السوري لحضور اجتماعات الجمعية في موناكو”.

وأشار أموروزو خلال لقائه وفد مجلس الشعب برئاسة حموده صباغ رئيس المجلس إلى أن الجمعية ترفض الضغوط وأنها قامت بفتح أقنية اتصال أوروبية مع سورية عندما كانت الولايات المتحدة الأمريكية تهدد سورية، مؤكداً أن الجمعية تهتم جداً بما يحدث في سورية وتؤكد على الحل السياسي وتدعمه.

ولفت أموروزو إلى سرعة استجابة سورية للعلاقات مع الجمعية البرلمانية المتوسطية والتعاون المشترك من خلال الوفود التي ذهبت إلى سورية لتنسيق موضوع المساعدات الإنسانية.

وأبدى أموروزو ترحيبه وقبوله للدعوة التي وجهها إليه صباغ لزيارة سورية في أي وقت وعقد اجتماعات مفيدة وبناءة موجها الشكر لسورية على محاربتها الإرهاب العالمي الذي يشكل “نصرا مهما” جدا.

من جهته عبر رئيس مجلس الشعب عن اعتزاز سورية بكونها عضواً فعالاً ومؤسساً للجمعية البرلمانية المتوسطية، مثنياً على اهتمام البرلمان المتوسطي والسيناتور أموروزو بما يحدث في سورية وتأكيده على أن الحل في سورية هو الحل السياسي.

وأوضح صباغ أن سورية تعرضت لعدوان إرهابي من القوى الظلامية التكفيرية ولكن بفضل صمود الشعب والجيش والقيادة السورية استطاعت تجاوز المحنة والانتصار على الإرهاب.

وأكد صباغ أن القضية السورية عادلة ومحقة وما من بلد في العالم تعرض لما تعرضت له سورية لذلك كانت الأولويات فيها القضاء على الإرهاب وتصفيته تماما أينما وجد على الأرض السورية وإرساء المصالحة الوطنية في كل المناطق السورية مشيرا في هذا الصدد إلى وجود لجنة في مجلس الشعب للمصالحة الوطنية وهي تقوم بعمل كبير في مجال إرساء المصالحة الوطنية في كل سورية ولها مكاتب في جميع المناطق.

وافتتحت يوم السبت الماضي أعمال الجمعية العامة الـ 137 للاتحاد البرلماني الدولي في مدينة سان بطرسبورغ بمشاركة سورية حيث تضمن جدول أعمال الجمعية الذي عقد على مدى خمسة أيام مناقشة مواضيع تندرج تحت عنوان “تعزيز التعددية الثقافية والسلام من خلال الحوار بين الأديان والأعراف”.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

صباغ: عدوان “إسرائيل” على أحد المواقع العسكرية بريف دمشق دليل على خوفها من انتصارات الجيش العربي السوري- فيديو

سان بطرسبورغ-سانا دعا رئيس مجلس الشعب حموده صباغ أعضاء الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي المنعقدة ...