الشريط الأخباري

تسوية أوضاع 105 أشخاص من ريف حمص الشمالي

حمص-سانا

في إطار المصالحات المحلية تمت اليوم تسوية أوضاع 105 مطلوبين من ريف حمص الشمالي بعد أن سلموا أنفسهم وأسلحتهم للجهات المختصة.

وأفاد مراسل سانا بأن الذين تمت تسوية أوضاعهم هم من أهالي بلدة تلبيسة ومدينة الرستن بريف حمص الشمالي مبينا أنهم تعهدوا بعدم القيام بأي عمل يخل بأمن الوطن وسلامة المواطنين.

ولفت المراسل إلى استمرار الجهود التي تبذلها لجان المصالحة المحلية والجهات المعنية في المحافظة لتسوية أوضاع من ضل عن طريق الصواب ليعود إلى ممارسة حياته الطبيعية في المجتمع.

ونوه عدد ممن سويت أوضاعهم بالجهود التي تبذلها الجهات المختصة لإعادة كل من غرر به إلى جادة الصواب وإلى حضن الوطن الذي يتسع لكل السوريين المخلصين للدفاع عنه وبنائه.

وتمت في الـ 16 من تموز الماضي تسوية أوضاع 153 شخصا من ريف حمص الشمالي وعدد من أحياء مدينة حمص.

وتحرص الحكومة السورية على تعزيز المصالحات المحلية في مختلف المناطق بالتوازي مع عمليات الجيش والقوات المسلحة المتواصلة لاجتثاث الإرهاب التكفيري وإعادة الأمن والاستقرار إلى عموم الأراضي السورية.