عــاجــل الجعفري: الاحتلال الإسرائيلي يقدم الدعم اللوجستي للإرهابيين عبر الأراضي السورية المحتلة واستهداف مواقع الجيش العربي السوري الذي يحارب الإرهاب

سفير فرنسا في موسكو: اتباع سياسة واقعية لحل الأزمة في سورية

موسكو-سانا

أعلن السفير المفوض للشؤون الفرنسية في روسيا فردريك موندولوني أن باريس لن تضع بعد الآن أي شروط مسبقة أمام حل الأزمة في سورية.

وكان الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون أعلن خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الأمريكى دونالد ترامب فى باريس أمس أن بلاده غيرت “عقيدتها” حول سورية وأصبح هدفها الأساسي هو الوصول إلى وقف شامل للأعمال القتالية والقضاء على جميع التنظيمات الإرهابية والوصول إلى حل سياسى شامل للأزمة في سورية دون شروط مسبقة.

وقال موندولوني في حفل استقبال بمناسبة يوم تحرير الباستيل في موسكو اليوم “نريد لفت الانتباه إلى أنه يجب علينا اتباع سياسة واقعية” مضيفا “تغيير القيادة السورية لم يعد شرطا ملزما لحل هذه القضية”.

وشدد موندولوني على أن حل الأزمة في سورية “بالقوة” غير ممكن.

يذكر أن فرنسا كانت من أوائل الدول الغربية إلى جانب الولايات المتحدة فى دعم التنظيمات الإرهابية بمختلف مسمياتها فى سورية والمنطقة بالمال والتسليح والمعلومات الاستخبارية وتحاول حاليا وبشتى الوسائل الحد من ارتداد إرهاب تلك التنظيمات إلى أراضيها.

من جهة أخرى وفي معرض حديثه عن تسوية الأزمة في أوكرانيا اعتبر الدبلوماسي الفرنسي أن ركودا يسود تنفيذ اتفاقات مينسك وقال “هناك خطر حقيقي من الغوص في هذا الوضع وكنا نحن وألمانيا قد أوضحنا أننا نسعى للخروج من هذا الوضع بمضاعفة جهودنا في هذا الاتجاه”.

إلى ذلك لفت موندولوني إلى أن العلاقات الروسية الفرنسية تشهد قفزة جديدة في ظل عهد الرئيس ماكرون.

من جانبه أشار مدير إدارة وزارة الخارجية الروسية أليكسي بارامونوف إلى أن العلاقات بين روسيا وفرنسا بدأت تشهد تحسنا ملحوظا معربا عن استعداد روسيا للتعاون النشط مع فرنسا.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency