الشريط الأخباري

وزير الصناعة يبحث واقع العمل في شركتي غزل جبلة والساحل للغزل وسبل تطويره وتقديم الدعم اللازم لهما

اللاذقية- سانا

بحث وزير الصناعة المهندس أحمد الحمو اليوم واقع العمل في شركتي غزل جبلة والساحل للغزل وسبل تطويره وتقديم الدعم اللازم لزيادة الطاقة الإنتاجية الخاصة بهما وتأمين أسواق خارجية لتصريف منتجاتهما التي تتوفر فيها المواصفات المطلوبة للسوقين المحلي والعالمي.

وخلال جولته على أقسام الشركتين واستماعه لمطالب العاملين فيهما أوضح الحمو أن الوزارة تنسق باستمرار مع الجهات المعنية لتحقيق شروط عمل ملائمة وبيئة مناسبة للعمال وأن جميع المطالب المطروحة أمامه محقة ولا سيما ما يتعلق بصرف حوافز وطبيعة عمل تتناسب مع جهد العمال المبذول إضافة مؤكدا السعي لتشغيل اجهزة التكييف بالطريقة المثلى مع نهاية الشهر الرابع لتحقيق مناخ صحي ملائم للعمل لافتا إلى التنسيق مع الجهات المعنية لتثبيت العاملين ضمن مواقعهم بأسرع وقت ممكن.

ولفت الحمو إلى التعاون اللافت بين الكادر الإداري والعاملين في شركة الساحل للغزل لإنتاج الغزول الممزوجة وهو صنف ينتج للمرة الأولى ضمن الشركة ويعتبر قيمة مضافة لخطوط الإنتاج في المنشأة معتبرا أن هذا الصنف سيوفر مردودا اقتصاديا مهما وسيكون فاتحة لإطلاق خطوط غزل أخرى.

وأوضح الحمو أن صناعة الغزل والنسيج تعد من الصناعات المهمة في سورية نظرا لاعتمادها على مواد أولية متوفرة محليا وتنتج بخبرات محلية متميزة مؤءكدا ضرورة التركيز على زيادة مبيعات الشركتين وخاصة أنهما تملكان مخزونا جيدا من الأقطان يكفي حتى نهاية العام أما بالنسبة للغزول فلا يوجد تراكم في حجم المخزون الذي يتم تصريفه بشكل دوري وبسعر يتلاءم مع تكاليف الإنتاج التي تعتبر متغيرة بين حين وآخر لذلك لا بد من تحديد هامش ربح يحقق العوائد المطلوبة.

من جهته أشار محافظ اللاذقية ابراهيم خضر السالم إلى أهمية إجراء زيارات دورية للمنشآت الصناعية والإطلاع على هموم ومشاكل عمالها بشكل مباشر للعمل على تحقيقها بالتعاون مع الوزارات والإدارات المعنية وهو أمر نجحت المحافظة بتحقيقه بعد انجاز زيارة خاصة لهذه المنشآت الصناعية المهمة منذ ستة أشهر تم خلالها تحسين الوضع الصحي والمعيشي والخدمي للعمال بالتعاون مع وزارة الصناعة.

بدوره تحدث الدكتور نضال عبد الفتاح مدير المؤسسة العامة للصناعات النسيجية عن السعي لترميم نقص الأيدي العاملة في شركة الساحل للغزل من خلال الإعلان عن مسابقة لتعيين مجموعة من الأيدي العاملة يتجاوز عددهم 300 عامل وعاملة حيث تجري حاليا الاختبارات الخاصة بهم مبينا أن هذه الخطوة ستسهم بإطلاق ورديات عمل جديدة تدعم العملية الإنتاجية ككل.

من جانبه تحدث مدير شركة الساحل المهندس رامي سلوم عن نهوض الشركة مجددا بعد أن كانت متعثرة في بدايات عام 2016 لتتمكن خلال العام الماضي من تجاوز مشاكلها وإنتاج أكثر من 7599 طنا محققة قيمة مبيعات وصلت إلى 6 مليارات ليرة سورية.

ولفت سلوم إلى أن الشركة عازمة خلال هذا العام على تحقيق إنتاجية أفضل ستظهر نتائجها الإيجابية بشكل واضح وملموس بعد التعاقد مع أكثر من 100 عامل من ذوي الخبرات باشروا عملهم مؤخرا في مختلف القطاعات.

واستعرض المهندس سامر المكن مدير شركة غزل جبلة واقع عمل الشركة وخططتها التسويقية مؤكدا حرصها على صرف الحوافز للعمال كلما سنحت الفرصة لذلك.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

وزير الصناعة يوجه باستلام مئة طن من البندورة يومياً

دمشق- سانا تفقد اليوم وزير الصناعة المهندس أحمد الحمو عملية استلام مادة البندورة في الشركة ...