الشريط الأخباري

اكتشاف أقدم لوحة صخرية في العالم في أندونيسيا

واشنطن-سانا

اكتشف فريق دولي من علماء الآثار في إندونيسيا أقدم لوحة صخرية معروفة حتى اليوم في العالم وهي رسم بالحجم الطبيعي يعود إلى 45500 عام على الأقل.

وقال أحد معدي المقال ماكسيم أوبير من جامعة غريفيث في أستراليا في تصريح لوكالة فرانس برس “إن اللوحة اكتشفها في جزيرة سولاويزي عام 2017 طالب الدكتوراه بسران برهان خلال أعمال تنقيب عن الآثار كان يجريها الفريق مع السلطات الإندونيسية”.

ولاحظ أوبير أن رواسب من الكالسيت تشكلت فوق اللوحة الجدارية ثم استخدم تقنية التأريخ بواسطة اليورانيوم مستنتجا منه أن الرواسب تعود إلى 45500 عام موضحاً أن عمر اللوحة الجدارية من عمر الرواسب على الأقل لكنها قد تكون أقدم بكثير لأن التاريخ الذي اعتمدناه ليس إلا تاريخ الكالسيت في الأعلى.

ويبلغ ارتفاع اللوحة 54 سنتيمتراً وعرضها أكثر من متر ونصف المتر وقد تم رسم اللوحة لخنزير سيليبس باستخدام صبغة مغرة حمراء داكنة وتبدو بدة الخنزير قصيرة ذات شعر منتصب إضافة إلى ما يشبه النابين على وجهه وهو شكل نموذجي لدى الذكور البالغين من هذا النوع.

ويمثل الموقع الأثري الآن أقدم دليل على الوجود البشري في والاسيا.