الشريط الأخباري

إنجاز طريق طرطوس-الدريكيش.. اختصار المسافة والوقت وإحداث حركة سياحية عمرانية اقتصادية على كامل مساره

طرطوس-سانا

يعتبر طريق عام طرطوس-الدريكيش من أهم المشاريع التنموية الحيوية والمهمة في محافظة طرطوس لجهة اختصار المسافة والوقت لسالكي هذا الطريق إضافة إلى إحداث حركة سياحية عمرانية اقتصادية على كامل مساره والتخفيف من حوادث السير.

وبهدف انجاز العمل في الوقت المحدد لهذا المشروع تستمر الورشات المعنية بمتابعة عملها خلال عطلة عيد الأضحى المبارك دون انقطاع ولساعات متأخرة من اليوم كما أوضح المهندس محمد يوسف مدير فرع المواصلات الطرقية في طرطوس لمراسلة سانا.

وأشار يوسف إلى أن العمل الآن يجري على محور تحويلة البكرية حيث يتم تجهيز السطح الترابي ووضع الحجر المكسر والبدء بتزفيت جزء من هذه التحويلة لافتاً إلى صعوبة الأعمال في هذه المنطقة لجهة الحفريات الصخرية المتنوعة والردميات في المناطق المنحدرة.

بدوره أكد المهندس غدير كسر رئيس دائرة المشاريع في مديرية المواصلات الطرقية على الالتزام والتنسيق بين ورشات الردم والحفر والتنظيف والمجبول الاسفلتي مع الأعمال البيتونية إضافة إلى أعمال تركيب الحواجز وشاخصات السلامة المرورية لإكمال المشروع.

من جهته أشار المهندس منذر ربيع مدير فرع الشركة العامة للطرق والجسور إلى أن عمال الشركة حريصون على إنهاء العمل ضمن المدة الزمنية المحددة له موضحاً أن محور تحويلة البكرية الذي تنفذه الشركة يبدأ من دوار منطقة دوير الشيخ سعد حتى تحويلة قرية البكرية بطول 3 كم وعرض 20 متراً وقد بلغت نسبة التنفيذ فيه نحو 65 بالمئة مشيراً إلى أن الأعمال المتبقية هي أعمال مد طبقة حجر مكسر ومجبول اسفلتي وتركيب حواجز بيتونية وتختصر هذه التحويلة نحو 2 كم ونحو 40 منعطفاً وقد تم تنفيذ معبر البكرية ضمن التحويلة المذكورة.

وطريق عام طرطوس-الدريكيش البالغ طوله 25 كم إضافة إلى كونه يربط بين طرطوس والدريكيش فهو صلة وصل مع محافظتي حمص وحماة عند منطقة الدريكيش وقد تم تنفيذه بموجب أربعة عقود منفصلة عقدان منهما لتوسيع الأوتستراد قبل وبعد التحويلة بطول 19 كم وبقيمة نحو 4 مليارات ليرة سورية.

وبدأت المباشرة به عام 2017 وتضمنت الأعمال إزالة جميع العوائق من “مياه وكهرباء وصرف صحي وهاتف” وهي الآن منتهية بنسبة تنفيذ 125 بالمئة كما تضمنت تنفيذ جدران استنادية ضمن المواقع التنظيمية إضافة إلى تنفيذ عدة معابر سفلية عند المفارق الرئيسية وكذلك توسيع كامل مسار الطريق الذي تحول من عرض 8 أمتار إلى أوتوستراد بعرض 20 متراً مؤلفاً من حارتي مرور “ذهاب وإياب” عرض كل حارة 8 أمتار مجبول اسفلتي يضاف إليها منصف وأرصفة جانبية.

وقد تم تنفيذ التحويلة المذكورة خارج المسار القديم بطول 6 كم وفق المواصفات السابقة بموجب عقدين منفصلين قيمة كل واحد منهما نحو مليار ليرة سورية علما أن جميع المعابر على هذا الأوتستراد لم تكن ملحوظة بالدراسة وكان الهدف منها منع التقاطعات السطحية عند المفارق الرئيسية حيث أن الطريق بقي قيد الاستثمار ولم تتوقف الحركة المرورية عليه طيلة فترة العمل.

فاطمة حسين